الأحد 24 يونيو، 2018

  • الأحد, فبراير 18th, 2018
  • 232 مشاهدة
حجم الخط

انتقد اللواء جبريل الرجوب، أمين سر اللجنة المركزية لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) الدور المصري في ملف المصالحة، قائلاً: “بدلاً من أن تعمل جمهورية مصر العربية على ترتيب لقاء بين حركتي (فتح) و(حماس) للتفاهم على برنامج معين، فقد رتبت لقاء بين حماس ومحمد دحلان، ثم أجلسونا مع حركة حماس، وهذه سابقة غير صحيحة”.

وأضاف: “لا يليق بمصر أن تتبنى دحلان أو غيره بوجه فتح أو أي طرف آخر”، مؤكداً أن دحلان مفصول من حركة فتح وأن جمهورية مصر كانت مطلعة وشريكة على هذا الموضوع.

وأشار اللواء الرجوب إلى أنه ليس شرف لمصر أن تتبنى شخص ضد قضيته أو قيادته، مشدداً أن دحلان لا يمثل بديل للمنظمة أو حتى للشعب الفلسطيني

الوسوم:,

مواضيع قد تعجبك